ديننا الإسلام طريقنا الى الجنة

إسلامي إجتماعي ثقافي


    دوار الحركة

    شاطر
    avatar
    عبد الحسيب
    مدير المنتدى

    المساهمات : 345
    تاريخ التسجيل : 20/11/2009
    العمر : 38
    الموقع : سوريا

    دوار الحركة

    مُساهمة  عبد الحسيب في السبت ديسمبر 05, 2009 1:27 pm

    من السهل التعرف على هذا المصطلح خاصة بالنسبة لمن عانى من الغثيان على متن سفينة او طائرة اثناء السفر. وبالرغم من ان دوار الحركة ليس له اعراض جانبية او مخاطر طويلة المدى فقد يسبب هذا المرض مصاعب خاصة لكثيري السفر.

    ومن الممكن ان يشعر البعض بالدوار على متن طائرة او سفينة او سيارة او لعبة في الملاهي. وقد يطلق عليه البعض دوار البحر او الجو وذلك لصلته الوثيقة بهذه النوعية من التنقل.

    ومن الممكن ان تسبب الالعاب الالكترونية ومحاكيات الحركة والنظر خلال الميكروسكوب دوار الحركة وكلها حالات تنطوي على رؤية العين لحركة دون شعور الجسم بها.

    واكثر الناس عرضةً للدوار هم الاطفال ما بين الخامسة والثانية عشرة والسيدات وكبار السن بصفة عامة.

    الاعراض

    وهي اعراض متوسطة منها:

    - عدم الشعور بالراحة.
    - الغثيان.
    - القئ.
    - الصداع.
    - العرق دون عمل مجهود يذكر.

    الاسباب

    ودوار الحركة هو رد فعل ناتج عن اشارات متباينة ترسلها الاذن الوسطى (وهي المنطقة المسئولة بشكل كبير عن التوازن في الجسم) والعين واجزاء اخرى من الجسم.

    وتكمن المشكلة في ان الاذن الوسطى ترسل اشارات الى المخ بأن الجسم يتحرك الا ان العين ترى غير ذلك فمثلا عند الجلوس في غرفة على متن سفينة مبحرة فإن الان الوسطى تشعر بحركة الامواج وتأرجح السفينة معها الا ان العين لا ترى تلك الحركة. وقد تكون نتيجة هذا التباين في الاشارات هي شعور الشخص بالدوار.

    العلاج

    من الافضل محاولة الوقاية من الدوار قبل ظهور الاعراض لانه بمجرد ظهورها فلن تتحسن الحالة الا بزوال الحركة ولذلك فقد يحتاج المريض الى الجلوس او الاستلقاء في مكان لا يظهر الحركة للعين بشكل كبير.

    ومن الافضل الجلوس قرب الجناح في حالة السفر بالطائرة حتى لا يمكن رؤية السماء اما في حالة القارب فيفضل البقاء على السطح والنظر الى الافق او الجلوس او الاستلقاء في غرفة قريبة من وسط السفينة حيث تقل الاهتزازات.

    وقد يكون من الضروري اصطحاب دواء لتقليل اعراض الغثيان والقئ ويفضل اخذها قبل السفر. وبعض الادوية يعمل على تقليل الغثيان والقئ فيما يعمل البعض الاخر كمهدئ مما يقلل الشعور بالحركة.

    قد يلجأ بعض المسافرين الى طرق اخرى لمنع الدوار كتناول حبوب الزنجبيل او لبس سوار مضاد للضغط الجوي وكلها وسائل ليس لها ضرر الا انه لم يثبت علمياً انها تمنع الدوار كما يعتقد ان هذه الوسائل تعتمد على طريقة الايحاء.

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أكتوبر 20, 2018 4:34 am